منتديات بيت المقدس
url=http://www.herosh.com]الأندلس -التاريخ المصور -3 249956653[/url].
.. لأننـا نعشق التمييز والمميزين
يشـرفنا إنضمامك معنا فقم بالتســــجيل الآن بـ منتدى بيت المقدس


لأننا نعشق التمييز بكل شيئ ...... نقدم هذا المنتدى الشامل لكل شيئ
 
الرئيسيةآخر الموضوعاتالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» طريقة عمل البسبوسة.. كيفية عمل بسبوسة التمر والسادة والقطر فى البيت
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالسبت نوفمبر 30, 2019 6:56 am من طرف Ozo

» أدخل لتعرف هل أنت من الفرقة الناجية أم لا؟
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأحد أكتوبر 18, 2015 11:26 am من طرف همام احمدالاحمد

» قصيدة قبل ولادة ابنتي أمل ...
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالثلاثاء مارس 24, 2015 8:33 pm من طرف ahmad abusalha

» طواف حول الكعبة المشرفة!
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالجمعة مارس 13, 2015 4:38 am من طرف هانىء

» القرآن الكريم في صفحة واحدة !
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالجمعة مارس 13, 2015 4:28 am من طرف هانىء

» دع الخلق للخالق --
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالخميس نوفمبر 13, 2014 8:42 pm من طرف yousef

» إذا رأيتم المداحين ،
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالخميس نوفمبر 13, 2014 8:18 pm من طرف yousef

» أجمل عيون في العالم !!
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالخميس نوفمبر 13, 2014 8:08 pm من طرف yousef

» كلمات جميله احببتها لكم !!!!!‎
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالخميس نوفمبر 13, 2014 8:01 pm من طرف yousef

» دعارة مخدرات شذوذ جنسي.. فضائح النظام المصري السابق مع الفنانين
الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالخميس نوفمبر 13, 2014 7:59 pm من طرف yousef

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تصويت
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 450 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Ozo فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 7588 مساهمة في هذا المنتدى في 3083 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 3011 بتاريخ الجمعة سبتمبر 07, 2012 10:55 pm
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

روابط شعبية مشروع القرآن الكريم إذاعة القرآن الكريم فيسبوك تويتر جوجل Youtube الطقس في فلسطين Hotmail Yahoo صحيفة القدس وكالة معا الجزيره

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات بيت المقدس على موقع حفض الصفحات
المواضيع الأكثر شعبية
مٓــنّ روائع الكلام!!!!‎
ذبح الفتيات في الصين
دعارة مخدرات شذوذ جنسي.. فضائح النظام المصري السابق مع الفنانين
كلمات جميله احببتها لكم !!!!!‎
من روائع الحكم​​​
حكمة جميلة ####
عبارات رائعة
مقولات رائعة !!!!
هل تعرف الحابل من النابل؟
أجمل عيون في العالم !!

شاطر
 

 الأندلس -التاريخ المصور -3

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو عبدالله
المدير العام
أبو عبدالله

الأوسمة : الأندلس -التاريخ المصور -3 Images?q=tbn:ANd9GcTgNl4W_xxNjelReMZGBk1xB4LnHKmJDo85ATynJ2j_hgBWgi5i

الأندلس -التاريخ المصور -3 Image

الأندلس -التاريخ المصور -3 Ebda3


الأندلس -التاريخ المصور -3 2002


الأندلس -التاريخ المصور -3 Alg7dpic-1888ec73d1


الأندلس -التاريخ المصور -3 48
عدد المساهمات : 3550
نقاط : 42874
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

الأندلس -التاريخ المصور -3 Empty
مُساهمةموضوع: الأندلس -التاريخ المصور -3   الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأربعاء ديسمبر 07, 2011 7:12 pm

* فتح الأندلس...حقائق وعبر:
- ما بين فتح الأندلس وحتى سقوطها تاريخ طويل، فيه البطولات وفيه الأمجاد وفيه أيضاً بعض الخيانات، تاريخ تحكيه الفرحة والبسمة وترويه الحسرة والدمعة، لكن يكفينا أن المسلمين ما دخلوها إلا للهداية والنور، والتاريخ شاهد على ذلك، إن قوماً حولوا الأرض الجدباء إلى جنة نضرة، وبدلوا الجهل بحضارة، ورفعوا الظلم ونشروا العدل لا يمكن أبداً أن يكونوا غزاة أو مستعمرين.

وفي البرتغال وإسبانية ازدهرت آثارنا وسمت دهراً مبانينا
كم من قصور وجنات مزخرفة فيها الفنون جمعناها أفانينا
وكم مساجد أعلينا مآذنها فأطلعت أنجماً منها معالينا

* ولن نستبق الأحداث فتاريخ الأندلس كله بين يديك -أيها الأخ القارئ- إنما نتوقف مع نقاط نراها مهمة فيما مر:
1- المراسلات التي تمت بين موسى بن نصير والخليفة الوليد بن عبد الملك رحمهما الله تعالى قبل خوض البحر لفتح الأندلس يظهر منها جلياً خوف الخليفة على جند الإسلام حيث قال الوليد لموسى:(خضها حتى ترى وتختبر شأنها ولا تغرر بالمسلمين في بحر شديد الأهوال).
- فهو لا يريد أن يزج بهم في مغامرة أو مخاطرة ولو كان ورائها فتح أو غنيمة، وهذا حدث يحسب للوليد بن عبد الملك حيث وقف من المسلمين موقف الأب العطوف الذي يخشى على أولاده الضياع والأذية متحققاً بوصية النبي صلى الله عليه وسلم:( اللهم من ولي من أمر أمتي شيئاً فرفق بهم فارفق به، ومن شق عليهم فاشفق عليه ) رواه مسلم.
- مستذكراً مسؤوليته أمام الله عن شعبه، وله في عمر بن الخطاب أسوة حسنة حين قال:( لو أن شاة في العراق عثرت لرأيتني مسؤولاً عنها أمام الله، لِمَ لمَ تمهد لها الطريق يا عمر؟ ).

- ولو أن حكامنا اليوم تحققوا بهذه الرحمة وتحملوا المسؤولية على أنها أمانة يحاسبون عليها أمام الله تعالى لصلحت أمور كثيرة، ولما قدموا مصالحهم الضيقة على مصلحة الأمة، لما قادوا أمتهم وشعوبهم إلى الدمار والذل والهوان ليحافظوا على كرسي أو منصب، ولما قدموا الخيانة تلو الأخرى ليرضوا أعداء الله، حتى هانت عليهم شعوبهم -مع أنهم أبناء جلدتهم وعقيدتهم- فيرون المسلمين يذبحون ويلاحقون وتنتهك حرماتهم وحقوقهم ويؤخذون أسرى إلى بلاد المشركين بتهم كثيرة وهم ينظرون لا يحركون ساكناً ولا يهتز لهم طرف، بل ربما سلموا مواطنيهم إلى أعدائهم ليرضوا عنهم والله ورسوله أحق أن يرضوه إن كانوا مؤمنين.

هانت شعوبهمُ عليهم فغدت مذلولة في أَسرِ من لا يرحم
أَوَ هكذا أُمروا؟ فكيف بمسلم يرميه للأعدا الأمير المسلم

2- قصة حصار (قَرَمونة) حينما امتنعت على المسلمين فاتفق موسى بن نصير مع بعض أصحاب يوليان على حيلة ذكية وهي أن يفروا من أمام جيش المسلمين ويتوجهوا للاحتماء بالحصن فأدخلهم أهل الحصن ولما جاء موسى بخيله فتح هؤلاء لهم الأبواب.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0035

عملة الفاتح الأموي - الأندلس، 714(95هـ)

- وليس في ذلك ما يضير المسلمين فالحرب خدعة وتخطيط ودهاء ولكن ما يستوقفنا هو رضا أولئك النفر أن يكونوا عملاء ضد قومهم وثغرات يؤتى أهلهم من قِبلها، وهذا لا نستغربه على مشرك لا يدين دين الحق ولا أدبته تعاليم الإسلام.
- إنما الغريب المؤلم أن تنتقل هذه الصور إلينا -نحن أهل الإسلام- فيكون منا عملاء ومخبرون على جميع المستويات حتى من أهل الفكر ومدعي الإصلاح يعملون جاهدين على إيجاد ثغرات بيننا وتسهيل مهمة أعدائنا.
- وما كانت إسرائيل -أخزاها الله- لتتمكن من اغتيال العديد من قادة المقاومة إلا بمساعدة عملاء الداخل الذين تبرأت منهم ضمائرهم وخانوا دينهم وقضيتهم.
- وما كان الغرب ليستطيع نشر ثقافة الاستسلام والانحلال والرذيلة ويميت عزيمة الأمة في الجهاد والدعوة لولا أن قام معه رجال من بني جلدتنا باعوه ضائرهم بثمن بخس، فأخذوا دور الأعداء في نشر الفساد لكن بصورة المفكرين والمجددين والمستنيرين.

- إن التحقق بمبدأ الولاء لله والمؤمنين والبراءة ممن يجاهرهم العداء مبدأ سام ومرتبة عظيمة لا تتحقق من غير إعداد وتأهيل بدءاً بتربية الآباء وامتداداً إلى علاقة المسلمين ببعضهم وعلاقة الحاكم بشعبه.

3- ما يذكره بعض الرواة من نهاية مؤلمة لموسى بن نصير وأن الخليفة سليمان بن عبد الملك سجنه وصادر جميع أمواله ثم رؤي يتسول آخر حياته ما هذا إلا تشويه لتاريخ مجيد وسرد لا صحة له ولا سند خصوصاً أن تاريخ الأندلس دخله تحريف كبير من بعض كتاب الغرب الذين لم يلتزموا الأمانة العلمية، ورواية جرجي زيدان عن الأندلس مليئة بتلك الأغاليظ، ولعل حرص الخليفة سليمان أن يكون موسى بن نصير مرافقاً له في حجة يفند كل تلك المزاعم، لكن العجب من بعض الكُتاب العرب الذي يروجون للأوهام والأكاذيب المغرضة.

إن يسمعوا ريبة طاروا لها فرحاً عنه، وما سمعوا من صالح دفنوا!!!

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0036

بدأ انتشار العلوم الدينية والعلمية

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0037
حملات في الأندلس - حملة موسى وحملة عبد العزيز بن موسى

يتبع

(

)

(
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://baitalmaqdes.ahlamontada.com
أبو عبدالله
المدير العام
أبو عبدالله

الأوسمة : الأندلس -التاريخ المصور -3 Images?q=tbn:ANd9GcTgNl4W_xxNjelReMZGBk1xB4LnHKmJDo85ATynJ2j_hgBWgi5i

الأندلس -التاريخ المصور -3 Image

الأندلس -التاريخ المصور -3 Ebda3


الأندلس -التاريخ المصور -3 2002


الأندلس -التاريخ المصور -3 Alg7dpic-1888ec73d1


الأندلس -التاريخ المصور -3 48
عدد المساهمات : 3550
نقاط : 42874
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

الأندلس -التاريخ المصور -3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأندلس -التاريخ المصور -3   الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأربعاء ديسمبر 07, 2011 7:20 pm



الفصل الثالث: عهد الولاة

أولاً: عبد العزيز بن موسى بن نصير:

* عام 95 هـ - 714م:
- قاد الأندلس بعد الفتح عبد العزيز بن موسى، إذ بدأ بفتح من نوع جديد هو الأصل في الفتوحات الإسلامية كما سبق، ألا وهو فتح النفوس، إذ رأى الناس هنا حياة المسلمين في جميع أحوالهم، ضحكهم وحزنهم، أفراحهم وأتراحهم، جَدّهم وهزلهم، ومعاملاتهم وعباداتهم.
- رأوا نمطاً من البشر ما سمعوا عنه، فدخلوا في دين الله أفواجاً ببركة إخلاص هؤلاء الفاتحين، وهم خير القرون بعد قرن الصحابة رضي الله عنهم، وفي مقدمتهم موسى بن نصير إذ ذكرت الروايات: أنه حين كان يأتي نبأ فتح أو نصر من طارق كان يقال عنه للرسول للقادم إنه يصلي ويدعو!.
- هؤلاء جند العقيدة، وهم الجنود الحقيقيون لحمل الإسلام إلى الآخرين، يصفهم أحد مؤرخي الإسبان في هذا الفتح: كأنهم كانوا في نزهة.
- كان الفتح معجزة، ثلاثون ألفاً فقط في ثلاثة سنوات يفتحون إسبانية والبرتغال وجنوب فرنسة، ذللت الصعاب لهم وهانت الأهوال في نفوسهم لأنهم كانوا لا يرجون إلا إحدى الحسنيين: النصر أو الشهادة.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0038


عبد العزيز بن موسى بن نصير يقود الفتح في الأندلس

* عدل الإسلام وأثره في الأندلس:
- وكان أعظم ما رآه القوط منهم: إزالة الفوراق الطبقية في الأندلس إذ كانوا يقسمون إلى طبقات: طبقة النبلاء والملوك، فطبقة رجال الدين والجيش، فطبقة كبار المزارعين، فصغارهم، وتأتي طبقة المزارعين في أسفل الدرجات. أصبح ذاك المزارع خلال ثلاث سنوات -وقد أزيل عنه ذاك النظام الجائر الذي قهر الناس من قرون- يمتلك الحق في أن يملك أرضاً أو أي شيء آخر، وله أن يقاضي حاكم البلد إن شعر بظلم أو حَيفْ، ومن حقه أن يتاجر فيبيع ويشتري ما يحب ويشاء.
- وبدأ الناس معظمهم يتعلمون اللغة العربية، ويقلدون المسلمين في الملابس والتحيات والعادات، وهذا من شأن الأمم المغلوبة بتقليد الغالبين، أما نلاحظ هذا لدى الأمم المسلمة بتقليد الأعداء من قوى الغرب الطاغية؟. وما أخذ المسلمون كنيسة من كنائس النصارى هناك إلا شراء أو كانت مهجورة، قارن هذا العدل بما فعله النصارى من الإسبان بعد ثمانية قرون لما أخرجوا المسلمين من الأندلس؟ فما أبقوا مسجداً ولا مسلماً ولا أي رمز من شعائر الإسلام، قال الله تعالى:{ قُلْ كُلٌّ يَعْمَلُ عَلَى شَاكِلَتِهِ } الإسراء:84.

* عام 95هـ - 714م الوالي الأول عبد العزيز بن موسى بن نصير:


- بدأ هذا العهد بالوالي عبد العزيز بن موسى الذي عينه أبوه قبل أن يعود إلى دمشق وكان رجلاً تقياً قوياً كما كان إدارياً وعسكرياً، نظم أحوال الأندلس، وأتم فتح ما بقي من الجيوب في الشمال الغربي وأخضع كثيراً منها.
- وتزوج أرملة (لذريق) التي أسلمت وتكنت "بأم عاصم"، ومات مقتولاً وهو يصلي في مسجد بإشبيلية في رجب سنة 97 هـ بعد أن دامت ولايته سنة وسبعة أشهر.
- ومن العجيب في كتابة التاريخ وجود من يشوه تاريخ المسلمين قصداً كجرجي زيدان وغيره، إذ يتصيّدون الحوادث ويفسرونها على أهوائهم وأحلامهم، وفي هذا الصدد قالوا: إن أرملة (لذريق) لم تدخل الإسلام، بل إنها أثرّت على زوجها عبد العزيز فتنصر من أجلها ! وما زالت به حتى ألبسته تاجاً كتاج النصارى، فرآه أحد المسلمين فقتله! وجعلته يسكن في كنيسة وما إلى ذلك من الترهات والأحلام.

* ما أحوجنا إلى التوثيق من نقول المستشرقين وتلامذتهم الذين لا يدعون فرصة تفوتهم في تشويه التاريخ الإسلامي وقادته غير آبهين بالأمانة العلمية والتاريخية.

* عهد الولاة: 22 والياً:
- استمر عصر الولاة حوالي اثنين وأربعين سنة، وكان تتمة لعصر الفتوحات من عام 95-138 للهجرة، وتوالي على الولاية اثنان وعشرون والياً، ويتسم هذا العصر بعدم الاستقرار إلى حدّ ما، إلا أنه اتسم بانتشار الإسلام، وبتحسين الحالة الاجتماعية والاقتصادية، وقد سكن الأندلس من أحب من العرب والبربر حسب اختيارهم، وكان معظم الذين بقوا من الجيش الإسلامي في الأندلس غير متزوجين، فتزوج العديد منهم بنساء القوط، فنشأ جيل من هذا الزواج يسميه بعض المؤرخين بالمولّدين، أو المستعرَبين، ومن هؤلاء كان بعض العلماء المشهورين في تاريخ الأندلس.

* عام 97هـ - 716 م الوالي الثاني أيوب اللخمي:
- تولي بعده أيوب بن جيب اللخمي وكان رجلاً صالحاً يؤم الناس لصلاتهم، في رجب 97 للهجرة، ودامت ولايته ستة أشهر ومن أهم الأعمال نقل العاصمة من إشبيلية إلى قرطبة.

* الوالي الثالث الحر الثقفي:
- وأرسل والي إفريقية -وكانت الأندلس زمن الولاية تابعة لولاية إفريقية- يعينّ الحُرّ بن عبد الرحمن الثقفي فدامت ولايته سنتين وثمانية أشهر لم يكن فيها سوى إجراءات تقليدية لإدارة الولاية واستتباب الأمن.
- حكم بلاد المسلمين في هذه الفترة رجل قل أمثاله، أعاد الصورة المشرقة للمنهج الإسلامي: هو الخليفة الأموي عمر بن عبد العزيز، فقد عمل خلال خلافته التي دامت سنتين فقط من الأعمال ما لا يستطيع غيره في سنين طويلة لصدقه وإخلاصه، متميزاً بالتقوى وطاعة الله.

* الوالي المسلم الحر الثقفي مثل يحُتذى، لا يجعل لليأس على العزيمة سبيلاً، فرد كعدد أمة في عمل، بنى مجداً وأسس إمارة، وبهمته التي تخاطب كل شاب.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0039

بدأت حركة التجارة منذ بداية الفتح الإسلامي

يتبع

(

)

(
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://baitalmaqdes.ahlamontada.com
أبو عبدالله
المدير العام
أبو عبدالله

الأوسمة : الأندلس -التاريخ المصور -3 Images?q=tbn:ANd9GcTgNl4W_xxNjelReMZGBk1xB4LnHKmJDo85ATynJ2j_hgBWgi5i

الأندلس -التاريخ المصور -3 Image

الأندلس -التاريخ المصور -3 Ebda3


الأندلس -التاريخ المصور -3 2002


الأندلس -التاريخ المصور -3 Alg7dpic-1888ec73d1


الأندلس -التاريخ المصور -3 48
عدد المساهمات : 3550
نقاط : 42874
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

الأندلس -التاريخ المصور -3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأندلس -التاريخ المصور -3   الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأربعاء ديسمبر 07, 2011 7:30 pm

ثانياً: السمح بن مالك الخولاني:

* عام100هـ - 719م الوالي الرابع السمح الخولاني:
- فأشرف عمر بن عبد العزيز على رعاية الأندلس واختار السمح بن مالك الخولاني، فأرسله من الشام والياً في عام 100 للهجرة، وهو نوع فريد من الرجال يكفي أنه من اصطفاء عمر بن عبد العزيز، وأنه أقام ما أمره الخليفة به من القيام بالحق واتباع العدل والصدق، وأعاد تنظيم البلاد مستقلة عن الشمال الإفريقي خاضعة للخلافة مباشرة، فنشر الأمن وقسم الأندلس إلى كُور (مفردها كورة) والكورة قرية كبيرة تتبعها عدد من المدن والأقاليم، ويتبع المدينة عدد منها، ويتبع القرية عدد من المزارع والأرياف.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0040


تخريمة على الرخام في قرطبة

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0041

باب أحد المساجد في إشبيلية

* النهضة الحضارية:
- وأنشأ المدارس والمساجد والموانئ ليصل الناس ببلاد إفريقية، وأنشأ قنطرة قرطبة العظيمة التي لا تزال آثارها باقية إلى اليوم. وجاء من خبر بنائها أنْ كتب السمح إلى عمر بن عبد العزيز: يستشيره ويعلمه أن مدينة قرطبة تهدمت من ناحية غربها، وكان لها جسر يعبر على نهرها ووصفه بحمله وامتناعه من الخوض في الشتاء عامة، فإن أمرني أمير المؤمنين ببنيان سور المدينة فعلت، فإن قبَلَي قوةٌ على ذلك من خراجها بعد عطايا الجند ونفقات الجهاد، وإن أحبّ من صخر ذلك السور بنيت جسرهم، فيقال إن عمر رحمه الله أمره ببنيان القنطرة بصخرة السور، وأن يبني السور باللبن إذ لا يجد له صخراً، فبنى القنطرة في سنة 101 للهجرة، ويفهم من هذا أن الخليفة قدّم الناحية الاقتصادية ببناء القنطرة بالصخر على الناحية العسكرية، إذ بنى السور باللَّبن.

* عام101 هـ - 720 م القنطرة:
- ويكفينا الإدريسي وصفاً حين يصف القنطرة التي بناها السمح بن مالك الخولاني بأمر من الخليفة عمر بن عبد العزيز: لقرطبة القنطرة التي علتِ القناطر فخراً في بنائها وإتقانها، وعدد أقواسها سبع عشرة قوساً بين القوس والقوس خمسون شبراً، وسعة القوس مثل ذلك خمسون شبراً، وسعة ظهرها المعبور عليه ثلاثون شبراً، ولها ستائر من كل جهة تستر العامة، وارتفاع القنطرة من موضع المشي إلى وجه الماء في أيام جفاف الماء ثلاثون ذراعاً، وإذا كان السيل يصل الماء منها إلى حلوقها، وتحت القنطرة يعترض الوادي رصيف سدَّ مصنوع من الأحجار القبطية والعمد الجافية من الرخام. وعلى هذا السد ثلاثة بيوت أرحاء، في كل بيت منها أربع مطاحن، ولها أهمية حيث تصل جنوب الأندلس بقرطبة والشمال الإفريقي.

* هذه القنطرة بحد ذاتها نهضة وعمران، سد وطواحين وجسور، هذا ما كان المسلمون يعملون في البلاد التي يدخلونها فتحاً تحت الحكم الإسلامي.
* قارن إن شئت بما يفعله غيرهم في البلاد التي يستعمرونها.

* عام 102 هـ - 721م الإسلام في جنوب فرنسا:
- تحرك السمح وهو صاحب همة عالية في أواخر ذي القعدة عام 102 نحو جنوب فرنسة ليضع حداً للاضطراب هناك ( وأنشأ حكومة إسلامية سميت باسم: حكومة (سَبْتِمانية الإسلامية) وفتح مدينة (طولوشة)، وجرت معارك عديدة بينه وبين دوق (اقيطانية) يسمى (أوديس) الذي فرّ وطلب المدد من شارل مارتل في مدينة (طَرَسْكونة)، فأمده الأخير بالعتاد الوفير والرجال الكثر الذين حاصروا المسلمين عند (طولوشة) حيث قتل السمح ورجاله الأقلة في يوم التروية سنة 102 للهجرة، ولذلك مدلوله العظيم، قال تعالى:{ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُم مَّن قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ } الأحزاب:23، وكانت مدة إمارته سنتين وشهرين.

* توحيد أوربا:
- وفي هذه الفترة استطاع ملك فرنسة أن يوحد أوربة، وقد أطلق البابا عليه لقب (مارتل) أي: المطرقة، وهو الملك المسمى شارل مارتل، وكان لابد أن يقع الصدام بينه وبين المسلمين.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0042

شارل مارتل ملك فرنسا

* عام 102هـ - 721م الوالي الخامس عبد الرحمن بن عبد الله الغافقي:
- فاجتمع أمر المسلمين على رجل من الجيش مباشرة على تعيينه والياً هو عبد الرحمن بن عبد الله الغافقي في شهر ذي الحجة عام 102 للهجرة، وهو تابعي جليل يروي عن عبد الله بن عمر رضي الله عنهم، لكنه لم يبق في الولاية إلا شهرين (وهذه ولايته الأولى).

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0043


حركة التجارة والعمارة الإسلامية الكبيرة

* عام 103هـ - 722م الوالي السادس عنبسة الكلبي:
- حتى قدم الأندلس عَنْبَسة بن سُحيم الكلبي في صفر 103 للهجرة، أرسله والياً إليها والي إفريقية في تلك الفترة بشر بن صفوان الكلبي.
- فاستمرت ولايته أربع سنوات ونصف وهي فترة طويلة إن قورنت بحكم الولاة في تلك الفترة، فأكمل خطة السمح بالاستقرار في بلاد الأندلس،والهجوم على الروم وجهادهم، وكان تقياً ورعاً وإدارياً ومجاهداً أميناً.
- 30 كم عن باريس:
- فسار من الأندلس حتى وصل إلى (سبتمانية) متجهاً إلى شرقي فرنسا ثم شماليها وقضى على قوة أوديس (دوق أقيطانية)، ثم مال غرباً حتى وصل مدينة (سانس) التي تبعد عن باريس 30كم فقط، ولم يصل من المسلمين أحد حتى هذا التاريخ في غزوة إلى مكان قريب مثله من باريس، فطار صواب (شارل مارتل) وكاد يفقد رشده، فجمع حوالي أربعمائة ألف مقاتل، هاجموا جيش عنبسة وحاصروه وهدّوه بالمطارق فمات شهيداً هو وبعض أصحابه رحمهم الله تعالى أجمعين، وذلك في شعبان 107 هـ.

* عام 107هـ - 726م الوالي السابع عذرة الفهري:
- وتولى من بعده عذرة بن عبد الله الفهري في شعبان 107 للهجرة، ولم يبق إلا شهرين فقط في ولايته، وكان من الصلحاء الفرسان الذي رافقوا عنبسه.

* عام 107هـ - 726م الوالي الثامن يحيى الكلبي:
- حتى جاء الوالي الجديد المعين يحيى بن سلمة الكلبي في شوال 107 للهجرة والذي دام حكمه سنتين ونصف.

* عام 110هـ 729م الوالي التاسع حذيفة القيسي:
- ثم أرسل حذيفةُ القيسي في ربيع الأول عام 110 للهجرة وكانت ولايته ستة أشهر.

* عام 110هـ 729م الوالي العاشر عثمان الخثعمي:
- وولي من بعده عثمان بن أبي نِسعة الخثعمي في شعبان 110 للهجرة وولايته خمسة أشهر.

* عام 111هـ - 730م الوالي الحادي عشر الهيثم الكلابي:
- ثم جاء الهيثم بن عدي الكلابي من قبل والي إفريقية، والذي استمرت ولايته عشرة أشهر، فقد كان متعصباً للقيسية، يريدها قبَلية لزعامة عروق جاهلية، جعل الحجاجَ رائده في معاملة الناس، فكان يأخذهم بالقوة، ويرد بالقمع على الحوار، فساءت سياسته في القيروان وفي الشمال الإفريقي مما أدى إلى ثورة البربر في المغرب، وكان واليه على الأندلس الهيثم مثله يتبع السياسة السئية نفسها، إلا أنه كان صاحب جهاد أيضاً، فبدأ باستئناف الفتوحات حتى وصل إلى بلدة (مقوشة) ففتحها، وقد تكون هذه مدينة ماسون الفرنسية.
- وثار الناس يطلبون عزلة نتيجة القسوة والأخذ بالشدة، فعزل.

* عام 111هـ - 730م الوالي الثاني عشر محمد الأشجعي:
- وجاء من بعده محمد بن عبد الله الأشجعي سنة 111 للهجرة، وكان ضعيفاً ما استطاع أن يفعل شيئاً ولم تدم ولايته إلا شهرين.

* ويلاحظ هنا التغيير السريع للولاة، وهذا يعني أن الحضارة تتوقف، ويلف الناسَ الركون والدعة، كذلك تتوقف الفتوحات لهذه التحولات السريعة، وتضطرب الأمور والأحوال، فالاستقرار السياسي مهم لأي نهضة حضارية.

يتبع

(

)

(
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://baitalmaqdes.ahlamontada.com
أبو عبدالله
المدير العام
أبو عبدالله

الأوسمة : الأندلس -التاريخ المصور -3 Images?q=tbn:ANd9GcTgNl4W_xxNjelReMZGBk1xB4LnHKmJDo85ATynJ2j_hgBWgi5i

الأندلس -التاريخ المصور -3 Image

الأندلس -التاريخ المصور -3 Ebda3


الأندلس -التاريخ المصور -3 2002


الأندلس -التاريخ المصور -3 Alg7dpic-1888ec73d1


الأندلس -التاريخ المصور -3 48
عدد المساهمات : 3550
نقاط : 42874
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

الأندلس -التاريخ المصور -3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأندلس -التاريخ المصور -3   الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأربعاء ديسمبر 07, 2011 7:43 pm

ثالثاً: عبد الرحمن الغافقي، وبلاط الشهداء:

* عام 112هـ - 731م الوالي الثالث عشر عبد الرحمن عبد الله الغافقي:

- وبقي الأمر كذلك إلى أن تم اتفاق أهل الأندلس وفرض الجيش رأيه، وأقرّ والي إفريقية على تعيين عبد الرحمن بن عبد الله الغافقي (الولاية الثانية) في شهر صفر سنة 112للهجرة، واستمرت ولايته سنتين وثمانية أشهر، هو اسم خلدّه عمله وجهاده، قائد عسكري من أشهر من عرفهم التاريخ، شجاع وهو الذي أنقذ بقية المسلمين عندما استشهد السمح بن مالك الخولاني في يوم التروية عام 102للهجرة، وكان أول عمل عظيم له حين تولى الولاية الثانية أن جمّد تلك الصراعات القبلية التي كانت تتأرجح في بعض الصدور فتشعلها فتناً، وألف بين القلوب المتنافرة في تلك الحقبة إذ ذكرهم بالإسلام، وبالله الذي ألف بين قلوبهم، وأطفأ نار الصراعات القبلية، والإقليميات التي تسبب الانحطاط والتقهقر، وتدمر الحضارة، ومازالت في عصرنا هذا تفعل فعلها!.
- فضبط الأمور وأعاد الناس إلى وشيجة الإيمان لا إلى وشائج أخرى، فجنسية المسلم عقيدته، ولسان حالة ينبغي أن يقول:
أبي الإسلامي لا أب لي سواه إذا انتسبوا لقيس أو تميم

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0044

إحدى مدن الأندلس الزاهرة وآثار المسلمين باقية فيها

* مهاجمة فرنسا:
- استطاع عبد الرحمن الغافقي أن يؤلف بين المسلمين هناك وحشدهم في خمسين ألفاً لم يتجمع للمسلمين مثله من قبل، وتوجه غازياً إلى بلاد الفرنج فرنسا أولاً.
- فهاجم إقليم أقيطانية "إقتانية"، وفرّ حاكمها "أوديس"، ثم فتح "آبل"، ثم دخل "بوردو" ثم استطاع أن يفتح (طولوشة) عاصمة الإقليم، وفرّ "أوديس" من "سان مارتن" إلى "شارل مارتل" يحتمي به ويستنجده، حيث توجه عبد الرحمن نحو باريس بعد أن فتح مدينة (تور).
- فأخضع بذلك جنوب فرنسة ووسطها، ولم يبق أمامه إلا مدينة "بواتيه" فاصلة على طريق "باريس".

* حرب صليبية:
- استنجد "شارل مارتل" بالبابا يستغيث به، فأعلنها حرباً صليبية -وهم صليبيون إلى الأبد- فأرسل إلى ملوك أوربة وأمرائها قاطبة أن يرسلوا ما يمكن من الجنود والأعتدة إلى "شارل مارتل" ليحمي "باريس" من السقوط، فاحتشد خلق كثير، واجتمع مئات الألوف.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0045

تتويج الإمبراطور من قبل البابا

* معركة بواتيه:
- توجه "شارل مارتل" بجيش كثير العدد بلغ قوامه 400 ألف لصدّ زحف المسلمين، بلغ ذلك عبد الرحمن الغافقي، فقرر أن يختار هو مكان المعركة، فتراجع عن "بواتيه" إلى سهل يدعى "شاتِلْرو" شمال شرق "بواتيه" بـ 20 كيلومتراً؛ وخيم على أطلال بلاط قصر مهجور قديم هناك، ينتظر قدوم القوات الأوربية، فأصبح الوضع هناك: يفصل 1000 كيلومتر قوات المسلمين عن عاصمتهم قرطبة، وما من مَددَ يمكن أن يأتيها، وقيل إن بعض الجيش طلب الانسحاب لضعفٍ في نفوس وميل إلى بعض الغنائم التي كانت معهم، إلا أن عبد الرحمن ذكّرهم بأن مهمة المسلمين ليست إلا في إخراج الناس من العبودية إلى الحرية، ومن عبودية البشر إلى عبودية رب العالمين، وإنقاذ العباد من ظلمات الكفر والطغيان إلى النور والأمان، فطابت نفوسهم لذلك، وقرروا البقاء والانتظار لملاقاة الأعداء.
- أما القوت الأوربية فإن البابا كان يمدها تباعاً، وهي قريبة من عاصمة فرنسة، ويقودها رجل عرف بالدهاء والبطش ويلقب بالمطرقة: "شارل مارتل".

* عام 114هـ - 732م بلاط الشهداء:
- حدثت المعركة في أواخر شعبان عام 114 للهجرة، يسميها المسلمون (بلاط الشهداء)، وتسمى لدى أهل الغرب معركة "بواتيه".
- استمرت هذه المعركة عشرة أيام، ودخل شهر رمضان والقتال على أشده، وكانت الأيام لصالح المسلمين، وكان الغافقي يهاجم في الصفوف المتقدمة، ويقتحم جيش العدو ويمزقه، وبعمله هذا يقدم نموذجاً للقادة العظام، لا الذين يقودون من وراء المكاتب أو يختبئون في الملاجئ وخلف الأسوار.
- واشتد القتال وبلغ ذروة الهجوم حول النقطة والموضع الذي كان فيه عبد الرحمن حيث أمر "شارل مارتل" بالتركيز لقتل الغافقي، وكان يعتبره أنه مفتاح الجيش وثباته وقوته.

* عبد الرحمن الشهيد:
- وسقط عبد الرحمن رحمه الله شهيداً، فضعفت النفوس، وبدأت الهزيمة تدب فيها لتعلق بعضها بالدنيا، وكثر القتل والشهداء في صفوف المسلمين، فانهزموا، وقد زاد استشهاد الغافقي صعوبة في الموفق ففضلوا الانسحاب.
- فما رأى الفرنج في صباح اليوم التالي من المعركة التي قتل فيها أمير الجيش إلا أرضاً بلقعاً، فالمسلمون قد غادروا المكان دون أن يشعر بهم إنسان، وكانوا قد تركوا الخيام وبعض أمتعتهم ليوهموا الفرنجة باستمرارهم.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0046


شارل مارتل يقود معركة بلاط الشهداء بنفسه

* بلاط الشهداء أنقذت أوربا:
- وقد عدّ المؤرخون "بواتيه" نصراً مؤزراً للفرنجة، واعتبروها معركة حاسمة، وهي بالواقع معركة هامة فاصلة إلا أن المسلمين لم يهزموا فيها، بل تأكدوا أنهم يجب ألا يغامروا بجيوشهم القليلة العدد في بلاد واسعة وأمم عديدة تجمعت للقضاء على المسلمين.
- وتحتاج هذه المعركة في دراستها وأسبابها إلى بحث علمي نزيه، لعلنا نصل إلى حقائق غير التي يعتمدها بعض الباحثين على أسس غير سليمة أو على أسس مفسرة بحسب المواقف والأهواء.

* يقول "جيبون" أحد المؤرخين الإنكليز مثلاً:
- إن "بواتيه" أنقذت آباءنا الإنكليز وجيراننا الفرنسيين من نير القرآن المدني والديني، وحفظت جلال رومة، وأخرت استعباد القسطنطينية، وفرقت بين المسلمين، ولو انتصر المسلمون في "بواتيه" ما كان شيء يقف أمامهم بعد ذلك.
وذكرى "بواتيه" مؤلمة للنفس، لتعلق بعض النفوس بالدنيا كما كان مثلاً في ( غزوة أحد) حيث نزل قوله تعالى:{ مِنكُم مَّن يُرِيدُ الدُّنْيَا وَمِنكُم مَّن يُرِيدُ الآخِرَةَ } آل عمران:152، فأصيبوا هناك كما أصيبوا هنا.

- ولكنها ذكرى عزيزة على النفس المسلمة، تدغدغ الآمال وتوقظ الهمم، فقد استطاع الغافقي رحمه الله أن يوحد المسلمين ويوجههم في الأندلس ويهاجم بهم أوربا لأداء دورهم وتبليغ رسالة العالمين إليهم، ولو انتصروا هناك لتغير وجه التاريخ، ولكنه قدر الله سبحانه وتعالى.

- وقد عرف عديد من الكتاب الغربيين شيئاً من حضارة الإسلام ورقيه في كل أرض وطئها المسلمون ثم استقروا عليها، فقالوا عن "بواتيه" إنها نكبه كبيرة أصابت أوربة بحرمانها من الحضارة قروناً.
- يقول أحدهم: ذلك ما أصابها "أوربة" على يد جند الفرنجة بقيادة "شارل مارتل"، الذي حشد جيشاً ضخماً من الفرنج ومختلف العشائر الجرمانية المتوحشة، والعصابات المرتزقة فيما وراء "الراين"، يمتزج فيه المقاتلة من أمم الشمال كلها، وجلب جنداً غير نظاميين، نصف عراة يتشحون بجلود الذئاب وتنسدل شعورهم الجعدة فوق أكتافهم العارية.

* ولا تزال هذه المعركة تحتاج إلى دراسة منهجية لمعرفة الأسباب لانهزام المسلمين، وذكر الغنائم والفرقة في صفوف المسلمين يحتاج إلى نظر وفيه مقال.
* تراجع المسلمون عن فرنسة، إلا أنه بقيت لهم مناطق فيها، وتتبع "شارل مارتل" المسلمين ثلاث سنوات، وما بقي لهم إلا منطقة صغيرة فيها "أربونة" عاصمة في جنوب فرنسة.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0047

منظر تصويري لمعركة بلاط الشهداء في الرسوم الغربية

* عام 114هـ - 732م الوالي الرابع عشر عبد الملك الفهري:
- ربما كان الذي انسحب بالمسلمين بعد استشهاد الغافقي هو عبد الملك بن قطن الفهري في شوال عام 114 للهجرة، وكان متقدماً في السن شيخاً كبيراً، ولم تكن له مؤهلات للقيادة ولا للسياسة، وربما فرضته قبيلته إلى سدة الولاية، فأذعن الناس للأمر الواقع، فملأ الأندلس بالظلم والجور، فضج الناس منه.
- وراسل أهل الأندلس عبَيدَ الله بن الحبحاب والي مصر وشمال إفريقية، وكان ممن يُعتمد عليه، إذ ولاه الخليفة في دمشق ولايتي مصر والشمال الإفريقي، فعزلة لطلب الناس، وكانت مدة ولايته سنتين.

* عام 116هـ - 734م الوالي الخامس عشر عقبة السلولي:
- وأرسل والي مصر وشمال إفريقية عقبةَ بن الحجّاج السلولي والياً إلى الأندلس في شوال عام 116 للهجرة، وكانت ولايته خمس سنوات، ويذكر أنه لما خيره والي مصر وإفريقية بين ولاية إفريقية وبين الأندلس، اختار عقبةُ الأندلسَ وقال: إني أحب الجهاد وهي موضع جهاد، فولاه، فدخل الأندلس وافتتح حتى بلغ "أُربونة"، ودخل "جيليقية" و "بَنْبلونة".
- وكان محمود السيرة مثابراً على الجهاد وما ترك جيباً إلا فتحه ماعدا "الصخرة"، وذكر عن درجة حبه للدعوة الإسلامية أنه كان إذا أسر الأسير لم يقتله حتى يعرض عليه الإسلام، فأسلم على يده ألفا رجل، وفي الحديث:( لأن يهدي بك الله رجلاً واحداً خير من أن يكون لك حمر النعم ) رواه البخاري. فكيف بثواب الألفين عند الله سبحانه وتعالى!.

* مهاجمة فرنسا ثانية:

- وجال عقبة رحمه الله في المناطق التي سلكها عنبسة وفي الوجهة ذاتها، في جنوب فرنسة وشمالها الشرقي، أشهرها مقاطعة "سبتمانية" وعاصمتها "أربونة" ومن مدنها "قرقشونة"، ومقاطعة "البروفانس" شمال "سبتمانية" إلى الشرق وعاصمتها "أبنيون"، وكذلك منطقة شمال "البروفانس".

- ولعله كان ينوي التوجه إلى الشمال ليجتاز "أقيطانية"، ويصل إلى المكان الذي جرت فيه معركة "بلاط الشهداء"، ولم يكن هذا الجهاد سهلاً ولا قليلاً إلا أنه يدل على قوة الإيمان والهمة العالمية.
- ولما حاصر "شارل مارتل" "قرقشونة" بجيش كثير العدد، أرسل عقبة القوات لفك الحصار، ومن ثم جاء هو بنفسه لكنه سقط شهيداً عند "قرقشونة" رحمه الله.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0048

غرناطة الحمراء: غرفة الأختين - المعروفة قديما بــ بيت عائشة.

* عام 119 هـ - 737م وفاة بلاي:
- وفي هذه الفترة جرى في منطقة "ليون" أن توفي "بلاي" سنة 119 للهجرة فورثه ابنه "فرويْلة" الذي استمر سنتين، وتوفي هذا من غير أن يترك عقباً، فخلفه رجل يدعى "أذفنش" ويسميه المسلمون "الفونسو الأول" الذي تزوج من ابنة "بلاي" المسماة "إرمسندا".
- تمكن "الفونسو" من أن يوحد "منطقة الصخرة" وأن يجمع الشتات الذي كان عقبة قد فرّقهم، فهو يعتبر لهذا مؤسس المملكة النصرانية في الشمال، والتي سيكون لها دور كبير في تاريخ الأندلس بعد ذلك.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0049


مدينة الزهراء، القاعة الفنية، كان عرش الخليفة منصوبا قرب الجدار الداخلي

* عام 123 هـ - 741م الوالي السادس عشر عبد الملك الفهري (ثانية):
- عبد الملك بن قطن الفهري "الولاية الثانية"، ورفعته قبيلته وفرضته والياً على الأندلس لما اختلفت المعايير في ذاك الزمن ودامت ولايته سنة وشهراً، كان الوالي سابقاً يعيّن لحسن سياسته ونظام إدارته، فأصبح الآن يعيّن لعصبيته ولقبيلته القوية.
* وخلال هذه الفترة من توالي الولاة في الأندلس كانت أحداث خطيرة تجتاح العالم الإسلام وشمال أفريقيا أدت إلى أحداث هامة في تاريخ الأندلس.

يتبع

(

)

(
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://baitalmaqdes.ahlamontada.com
أبو عبدالله
المدير العام
أبو عبدالله

الأوسمة : الأندلس -التاريخ المصور -3 Images?q=tbn:ANd9GcTgNl4W_xxNjelReMZGBk1xB4LnHKmJDo85ATynJ2j_hgBWgi5i

الأندلس -التاريخ المصور -3 Image

الأندلس -التاريخ المصور -3 Ebda3


الأندلس -التاريخ المصور -3 2002


الأندلس -التاريخ المصور -3 Alg7dpic-1888ec73d1


الأندلس -التاريخ المصور -3 48
عدد المساهمات : 3550
نقاط : 42874
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

الأندلس -التاريخ المصور -3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأندلس -التاريخ المصور -3   الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأربعاء ديسمبر 07, 2011 7:49 pm


* رابعاً: ثورة الخوارج في الشمال الإفريقي:
- بدأت تظهر في هذه الفترة الفتن والقلاقل في الشمال الإفريقي بشكل خاص من مختلف الفرق وأنصار الولاة، وكانت فرقة الخوارج أكثرها إثارة واضطراباً في المشرق الإسلامي ثم في الأندلس.
- ظهر الخوارج أصلاً في جيش علي رضي الله عنه وكفروه لأنه رضي بالتحكيم، وكفروا كل من رضي بالتحكيم، فقاتلهم علي رضي الله عنه، ودمّرهم وكاد يقضى عليهم في معركة (النهروان) على شاطئ الفرات، لكن الخوارج جمعوا شتاتهم في العهد الأموي عدة مرات، فأثاروا الاضطرابات، وسفكوا الدماء، ونشروا الرعب، لكن الأمويين عاجلوهم ولاحقوهم، ولعلّ الفضل الأكبر في تمزيق هؤلاء يعود للقائد المحنك (المهلب بن أبي صفرة) الذي لا حقهم في كل مكان في المشرق الإسلامي.
- ففر الخوارج فرادى وأشتاتاً وجماعات ٍ إلى الجزائر وتونس وليبية، وتجمعوا بشكل خاص في المغرب الأقصى، وكانوا متعصبين لفكرتهم، شديدي التمسك بمبادئهم، نشروا مذهبهم بين البربر وغيرهم، وساعد على ظهور الخوارج شعور معظم البربر بالظلم الذي كان يعاملهم به عمال بني أمية، وكذلك الشعور بالغبن من عدم مساواتهم في التعامل ببقية المسلمين.
- استغل هذا الوضع رجل يدعى (ميسرة) فقادهم بعد أن جمعهم للثورة على والي طنجة: عمرو المرادي -الذي كان شديداً يبطش بهم- فقتله، وولّى خارجياً على طنجة يدعى عبد الأعلى بن جريج، وبعد احتلال طنجة توجه نحو (السوس) فاحتلها، وتقدم باتجاه القيروان.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0050


الخوارج يثورون في الشمال الإفريقي

* من هم الخوارج؟
- كان الخوارج من المسلمين لكنهم يتمسكون بظاهر الألفاظ، ويكفّرون أهل الذنوب الكبائر، ولهذا خرجوا على جماهير المسلمين، واعتبروا مخالفيهم مشركين، وأقضّوا مضاجع البلاد والعباد، وكانوا فتنة عظيمة في كل مكان ظهروا فيه، كانوا كثيري العبادة والتلاوة، ولكن كما قال عليه الصلاة والسلام:( يخرج قوم من أمتي يقرؤون القرآن، ليس قراءتكم إلى قراءتهم بشيء، ولا صلاتكم إلى صلاتهم بشيء، ولا صيامكم إلى صيامهم بشيء، يقرؤون القرآن يحسبون أنه لهم وهو عليهم، لا تجاوز صلاتهم تراقيهم، يمرقون من الإسلام كما يمرق السهم من الرمّية ) رواه مسلم وأبو داود.
- وفي حديث آخر:( يخرج في هذه الأمة -ولم يقل منها- قوم تحقرون صلاتكم مع صلاتهم يقرؤون القرآن لا يجاوز حلوقهم -أو حناجرهم- يمرقون من الدين مروق السهم من الرّميَّة ) رواه مسلم وأبو داود.

* القتال مع الخوارج:
- أرسل والي مصر خالد الفهري إلى قائد الجيش الذي كان في البحر: أن ِ اترك ِ البحر وأوقفْ تقدم الخوارج، لكن الخوارج انتصروا عليه في أول لقاء بينهما، وازداد اقترابهم من القيروان عاصمة إفريقية، لأن من يقاتل من أجل عقيدة أو مبدأ -حتى وإن كان باطلاً- يكون أشدُّ بأساً، لأنه يقاتل لمبدأٍ لا لغنيمة.
- وشاء الله سبحانه أن يحدث خلاف بين الخوارج أنفسهم، فقد استطاع أحدهم ويدعى (خالد الزيتاني) إقصاء (ميسرة) من زعامة الثائرين وتولى هو شأن الخوارج.
- هنا شعرت الخلافة في دمشق بخطر الخوارج في الشمال الإفريقي شعور جدّ، فأرسلت جيشاً قوامه (30) ثلاثون ألفاً بقيادة (كلثوم بن عياض القسري)، وكان طاعناً في السن شيخاً كبيراً، بلغ الثمانين من العمر، لكن ابن أخيه (بِلج بن بشر) كان يقود الجيش فعلياً ويدير أمره، والتقى الجيشان، جيش الشام وجيش الخوارج قرب القيروان في قرية تدعى (قدورة)، وجرت معركة قتل فيها كلثوم القسري، وقتل معه (حبيب) قائد جيش البحر، وانتصر الخوارج، واشتد الأمر على المسلمين، إلا أن (بلج بن بشر) استطاع أن يفلت هو وسبعة آلاف من جند الشام وأن يلتجئ إلى (سبتة) ويتحصن فيها، فحاصره الخوارج بقيادة رجل يدعى (عبد الواحد الهواري) وثبت (بلج) وما استطاع الخوارج اقتحام (سبتة).
- تقلص نفوذ الأمويين في شمال إفريقية،وخضع الشمال كله للخوارج ولم يبق إلا (سبتة)، وتقدم جيش آخر للخوراج تجاه القيروان بقيادة (عكاشة الفزاري) يريد إنهاء سلطة الأمويين من العاصمة.

* عام 124هـ - 742م تمزيق الخوارج في أفريقيا:
- خشي (هشام بن عبد الملك) الخليفة في دمشق من ضياع هذه المنطقة من بين يديه، فقررّ إرسال جيش ضخم العدد والعدة بقيادة (صفوان الكلبي) سنة 124هـ لإيقاف الزحف الخارجي والقضاء عليه، فاستطاع ضرب الخوراج والبربر، ومزّقهم، وقضى على ثورتهم وقتل منهم مقتلة عظيمة، وطردهم عن المناطق التي احتلوها، ماعدا منطقة (طنجة) فإنها بقيت بيد الخوارج، وتقع (سبتة) ضمن هذه المنطقة، لكن الخوراج يحاصرون الأمويين في مدينة (سبتة) وفيها (بلج بن بشر) الذي لم يبق له منفذ إلا عن طريق المضيق، فراسل واليَ الأندلس عبد الملك بن قَطَن يسأله المدد والمؤن والطعام، لكن هذا الظالم كان يفكر بمنطق العصبية، فلم يساعد (بلجاً) بشيء وما مدّ له يد العون، خشية أن يسلبه ولايته فيما إذا اشتد وقوي شأنه.
- واشتدت الحال على (بلج) وساءت الأوضاع نتيجة الحصار، فسمع بذلك أحد التجار الأندلسيين متأثراً بوضع المسلمين بما يجري هناك فأرسل سفينتين محملتين بالطعام والطحين إلى سبتة، يسُدُّ بذلك بعض حاجات المسلمين، لكن عبد الملك بن قطن أعدم التاجر لما بلغه هذا العون منه.

* عندما تنقطع المودة والرحمة بين المسلمين ويبلغون هذا الحد من القسوة فيما بينهم فلا عجب أن يطمع بهم أعداؤهم وتتفرق دولهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://baitalmaqdes.ahlamontada.com
أبو عبدالله
المدير العام
أبو عبدالله

الأوسمة : الأندلس -التاريخ المصور -3 Images?q=tbn:ANd9GcTgNl4W_xxNjelReMZGBk1xB4LnHKmJDo85ATynJ2j_hgBWgi5i

الأندلس -التاريخ المصور -3 Image

الأندلس -التاريخ المصور -3 Ebda3


الأندلس -التاريخ المصور -3 2002


الأندلس -التاريخ المصور -3 Alg7dpic-1888ec73d1


الأندلس -التاريخ المصور -3 48
عدد المساهمات : 3550
نقاط : 42874
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

الأندلس -التاريخ المصور -3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأندلس -التاريخ المصور -3   الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأربعاء ديسمبر 07, 2011 7:58 pm

[center]خامساً : الفتن تعصف بالأندلس:

* جيش الأندلس وجيش الشام ضد الخوارج:
- وامتدت ثورة الخوارج إلى الأندلس على ثلاثة محاور، واقترب الخطر على عبد الملك بن قطن، الذي لا يستطيع بقواته القليلة أن يصمد أمام الثورة العارمة ثورة الخوارج لذلك استنجد (ببلج بن بشر) يقول: ساعدني على أن أساعدك بشروط: أرسل إليك ما تحتاج وتأتي إلي تعينني على الخوارج على أن تعود بجيشك إلى الشمال الإفريقي بعد النصر.
- رضي بذلك (بلج بن بشير)، ونقلت سفن عبد الملك قواته إلى الأندلس، وفي ملاقاة العدو استطاع الجيشان (جيش عبد الملك والجند الشامي) أن يقهر الجيش الأول للخوارج عند (شذونة).
- ثم توجها معاً إلى نحو (قرطبة) واستطاعوا هناك دحر الجيش الثاني وإبعاد الخطر عن (قرطبة)، وبعد ذلك توجه الجيش لفك الحصار عن (طليطلة) التي كان يحاصرها الجيش الثالث الخارجي منذ زمن، وتمزقت صفوف الخوارج ودحرت قواتهم، وساءت الأحوال في الأندلس للخوارج، لذلك فرّ كثير منهم إلى الشمال الإفريقي، واستقرت أمور المسلمين في الأندلس.
- ولما أوقفت هذه الثورة طلب عبد الملك بن قطن من الجند الشامي مغادرة الأندلس فوراً، ولكن الجند طلبوا مهلة للاستعداد للرحيل، فأصر الوالي على أمره، وأساء معاملة الجيش مما أدى بالجند الشامي الهجوم على قصر الولاية وأسر عبد الملك ثم إلقائه في السجن.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0051


التجارة البحرية للمسلمين عامل رئيسي في نشر الإسلام

* عام 124 هـ - 742م الوالي السابع عشر بلج بن بشر:
- ولّى الجند الشامي بعد أسر عبد الملك وسجنه بلج بن بشر ولايةَ الأندلس وحصل خلاف في الأندلس، إذ فرّ أمية بن عبد الملك بن قطن إلى الشمال والتجأ في (سرقسطة)، كما فرّ أخوه قطن بن عبد الملك إلى منطقة الغرب واحتمى في (ماردة)، ثم راسلا بعض الشخصيات الأندلسية لمساندتهما في النزاع ضد بلج بن بشر، فاستجاب عبد الرحمن بن علقمة اللخمي، وعبد الرحمن بن حبيب الفهري، اللذان هويا في فتنة الخصومة العمياء، وكان الوالي المسجون عبد الملك بن قطن قد طلب إلى بلج بن بشر إبان طلب المساعدة منه أن يقدم له رهائن ضماناً لعودة الأخير إن استطاعوا ردّ الخوارج، كما سبق..
- فلما لم ينسحب بلج بن بشر وسجن عبد الملك قام أنصاره في الجزيرة الخضراء حيث الرهائن هناك بإساءة معاملتهم، وتعذيبهم حتى قتلوا واحداً منهم، مما دفع أنصار بلج بن بشر إلى قتل عبد الملك بن قطن، ولهذا السبب المباشر توجه أولاده ومن ساندهم، وكان يربو عددهم على أربعين ألفاً نحو (قرطبة) لإسقاط ولاية (بلج) الذي لم يكن معه سوى سبعة آلاف من جند الشام، وتمكن من تجنيد ثلاثة آلاف آخرين فبلغ عددهم عشرة آلاف.
- تمكن جند الشام من الثبات في قرطبة يناصرون الوالي بلج بن بشر، إلا أن عبد الرحمن بن حبيب الفهري قام بعملية انتحارية إذ اقتحم مع مجموعة من أنصاره صفوف الجيش الشامي ووصل إلى بلج بن بشر وجرحه جرحاً بليغاً، لكن أنصار بلج أحاطوا به فولىّ هارباً، وهزم المتحالفون بعد أن تركوا وراءهم كثيراً من القتلى في شوال عام 124هـ، ومات بلج بن بشير متأثراً بجراحة، بعد أن استمرت ولايته أحد عشر شهراً.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0052

عارضة مزخرفة بأشكال الورود موجودة في المسجد الكبير بالقيروان

* عام 124هـ - 742م الوالي الثامن عشر ثعلبة العاملي:
- وتولى ثعلبة بن سلامة العاملي في ذي القعدة عام 124هـ، ولاّه جند الشام ، وقد استطاع أهل الأندلس أن يجمعوا شتاتهم ويهاجموا جيش ثعلبة في الشمال قرب (ماردة)، وما استطاع هذا الجيش الثبات والصمود فدخل مدينة (ماردة) وتحصن بها حيث حاصرهم جند الأندلس، وما استطاع من بقي من جنده في قرطبة فك الحصار عنه، وشدد الأندلسيون عليه الحصار وعلى جنده، وهو عازم على الصمود والقتال رافضاً الاستسلام، إلى أن جاء يوم عيد الأضحى في ذي الحجة عام 124هـ ففتح هو وجنده الأبواب وقاموا بهجوم مفاجئ باغت الأندلسيين الذين كثر فيهم القتل وولّوا الأدبار يطلبون النجاة، وتفرقوا في الأندلس، وكانت مدة ولايته عشرة أشهر.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0053
"أبو الخطار حسام بن ضرار الكلبي" الوالي الجديد يدخل الأندلس

* عام 125هـ - 743م الوالي التاسع عشر أبو الخطار الكلبي:
- رأى جماعة من أهل الرأي والفقه والعلم هذا الوضع المزري في الأندلس: صراع قبلي وعصبية قبلية تؤجج الأحقاد والنعرات، فأرسلوا وفداً إلى والي القيروان (حنظلة بن صفوان) يطلعونه على الصورة الحقيقة لحال الأندلس وواقعها والدماء التي تسيل حقداً على أرضها، فتفهم الأمر وأرسل رجلاً يدعى أبا الخطّار حسام بن ضرار الكلبي، في رجب عام 125هـ، والياً على الأندلس، وكان أبو الخطّار إدارياً حكيماً استطاع بسياسته أن يوقف الفتن، فأعلن العفو العام على الجميع، وطلب من جند الشام إما أن يعودوا إلى الشام أو أن يستقروا في أماكن مختلفة من الأندلس، لا أن يتجمعوا في مكان واحد، فاستجابوا له، وأمر أن يغادر ثعلبة بن سلامة (الوالي السابق)، وعبد الرحمن الفهري أرضَ الأندلس، ويتجها إلى شمال إفريقية ففعلا.
- ورضي أن يبقى ابنا عبد الملك (أمية وقطن) في الأندلس بشرط أن يساعداه ولا يتفرقا عنه.
- واستمر أبو الخطّار على هذه السياسة الحكيمة لكنه تحول عنها إذ حدث حادث في الأندلس، حيث قتل أحد أصدقائه المقربين ويدعى (سعيد بن جوّال) فاتهم أبو الخطّار القيسيين بذلك، وكذلك فعل لما تخاصم إليه قيسي وكلابي في شأن اختلفا فيه فضرب أبو خطار القيسي، وذهب هذا بدوره إلى زعيم قيسي يدعى (الصُّميل بن حاتم)- وله شأن كبير في تاريخ الأندلس-.
- وجاء الصميل إلى أبي الخطّار يريد أن يستوضح الأمر، إلا أن الأمير لحنقه على قبيلة قيس شتمه وزجره وطرده من مجلسه.
* الداهية الصميل بن حاتم:
- كان الصميل بن حاتم داهية، صاحب كلام وصاحب حجة ولسان، وبدأ يجمع القيسيين، وراسل بعض الناقمين على أبي الخطّار من بني كلب مثل ثُوابة بن سلامة الجذامي يحضهم على الثورة، فرضي ثوابة على أن يكون الأمر له بعده، لقد أصبح معيار الناس الحكمّ لا المبدأ، كما جاء الصميل إلى رجل له شأن في (أستجة) يدعى (أبا العطاء) وما زال به حتى حرّكه ضدّ أبي الخطاّر.
- وتحالف هؤلاء جميعاً، وتجمعوا في (شذونة) عام 127هـ، هاجمهم أبو الخطاّر لكنه أسر هو، وهزم جيشه.
- واستمرت ولاية أبي الخطار ثلاث سنوات.

* عام 128هـ - 746م الوالي العشرون ثوابة الجذامي:
- وتولى ثوابة بن سلامة الجذامي في رجب 128هـ.
- واستطاع رجل يدعى عبد الرحمن اللخمي في 30 فارساً و 200 رجل من المشاة أن يقوم بعملية خاطفة في قرطبة ويخرج أبا الخطّار من سجنه، وثارت العصبية تضرم نيرانها على أرض الأندلس، ومات الوالي ثوابة بعد أن دامت ولايته ستة أشهر.

* عام 129هـ - 746م الوالي الحادي والعشرون عبد الرحمن اللخمي:
- عيّن الصميلُ (عبدَ الرحمن بن كثير اللخمي) والياً في محرم سنة 129هـ واستمرت ولايته مدة وجيزة، وكثرت عليه الثورات، وتنوعت الاضطرابات، فقد ثار عليه (عمرو بن ثوابة) الذي يرى أنه أحق منه بالولاية، ورجل آخر يدعى: يحيى بن حريّن، لذلك لم يستطيع عبد الرحمن إدارة الولاية بشكل يدعو إلى الاستقرار، فعزله الصميل بعد أن دام في الحكم ثلاثة أشهر فقط وعيّن مكانه:


الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0054


أحد معالم الحياة الأندلسية حيث يبدو كيف كانوا يعتنون بالمحاصيل الزراعية وكيفي
ة تخزينه
ا[/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://baitalmaqdes.ahlamontada.com
أبو عبدالله
المدير العام
أبو عبدالله

الأوسمة : الأندلس -التاريخ المصور -3 Images?q=tbn:ANd9GcTgNl4W_xxNjelReMZGBk1xB4LnHKmJDo85ATynJ2j_hgBWgi5i

الأندلس -التاريخ المصور -3 Image

الأندلس -التاريخ المصور -3 Ebda3


الأندلس -التاريخ المصور -3 2002


الأندلس -التاريخ المصور -3 Alg7dpic-1888ec73d1


الأندلس -التاريخ المصور -3 48
عدد المساهمات : 3550
نقاط : 42874
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

الأندلس -التاريخ المصور -3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأندلس -التاريخ المصور -3   الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأربعاء ديسمبر 07, 2011 8:05 pm


سادساً: الوالي الأخير يوسف الفهري:

* عام 129هـ - 747م:
- يوسف بن عبد الرحمن بن عقبة بن نافع الفهري، جده عقبة فاتح الشمال الإفريقي وباني مدينة القيروان، وتولى في ربيع الثاني عام 129هـ، واستمرت ولايته تسع سنوات وتسعة أشهر.

- بدأ يهدئ الأوضاع، ويزيل الاضطرابات، ويسكن الفتن، وكان شيخاً قد بلغ الستين من أسرة عرفت بالتقى والصلاح والذكاء.

* الصميل يتدخل:
- طمع يحيى بن حَرين في هذا الهدوء النسبي واستطاع أن يستقر في جنوب الأندلس، وتولى مدينة (مرية )، وراسل أبا الخطّار وحرّكه وحضّه على الثورة والمطالبة بالولاية، واتفقا معاً على إثارة القبائل وجمع الجموع، فتوجها نحو (قرطبة) غير أن يوسف بن عبد الرحمن توجه لصدّهم والتقى الفريقان في مكان قرب (قرطبة) يدعى (شَقَندة) عام 130هـ، فاقتتلوا اقتتالاً شديداً، وكسرت السيوف والرماح مما أدى إلى التشابك بالأيدي، وكلّت الأيدي وتعبت الأجسام، عندئذ قام (الصُّميل) بعمل يدل على حنكته ودهائه مع أنه أميّ، حيث رجع إلى قرطبة وجمع من العمال الذين تسلحوا بالحديد، وبقطع من العصي والسكاكين، فأدخلهم في الاشتباك وهم في قوتهم ونشاطهم، وأنهَوْا هذه المعركة لصالح القيسيين وزعيمهم الصميل، مع أن عددهم لم يتجاوز (400) رجلاً، وأُسر زعيما الحركة المضادة (يحيى بن حرّين) و (أبو الخطّار حسام بن ضرار الكلبي) فأمر الصميل بقتلهما فوراً لينهي -حسب رأيه- محركي الفتنة، ويقطع دابرها.

- ثم أثخن الصميل في الناس فلما قتل سبعين أسيراً اعترض عليه حليفه السابق أبو العطاء غاضباً، أتقتل الناس؟ ومنعه من سفك الدماء.

- تذكَر أمثال هذه الأخبار لإلقاء بعض الأضواء على الثغرات التي مرّت في التاريخ الأندلسي في عصر الولاة وغيرهم مما استفاد منها أعداء المسلمين في داخلها وخارجها.

- ثم إن الوالي يوسف الفهري استاء كثيراً من تصرفات الصميل، فطلب إليه أن يترك العاصمة بعد أن ولاه سرقسطة، رضي الصميل بذلك درءاً للفتنة التي يمكن أن تقع إن لم يستجب، وحبّاً لسرقسطة التي كانت غنية في تلك الفترة، إذ نجت من القحط العام الذي أصاب الأندلس، فأكرم الناس هناك وأغدق عليهم العطايا فصار الناس يفدون إليه جماعات جماعات ليجدوا المأوى والمطعم، على العكس من الوالي يوسف الذي عانى من قدوم الجائعين والأفواج الكثيرة من شتى المناطق إلى قرطبة طلباً للرزق والطعام، فكان الوضع العام لصالح الصميل، فعلا شأنهُ وكثر رجاله، بينما بدأ معظم الناس يتركون قرطبة ويهاجرون إلى المغرب طلباً للقوت والميرة، بل قامت الاضطرابات أيضاً في الأندلس ضد الوالي يوسف بن عبد الرحمن.

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0055

روعة الزهراء في تلك الإبداعات التي لم يكن لها سابق في التاريخ

* الثورات تشتعل:
- حاول الفهري أن يخضع الثورات التي انتشرت في عدة مناطق من الأندلس، كما حاول أن يسيطر على منطقة الصخرة (بلاي) فلم يتمكن من ذلك إذ ثار عليه قائد جيشه عامر بن عمرو الذي تمرد والتجأ إلى ( قلعة عامر) في الغرب باسم (القلعة)، فأخذ يدعو للعباسيين ويدعى أن الخليفة العباسي قد عينه والياً على الأندلس -إذ كان ذلك في فترة سقوط الأمويين وظهور العباسيين في المشرق الإسلامي- والتف الناس من حوله وأيده زعيم قيس (الحبحاب بن رواحه) وكان هوى قبيلة قيس للعباسين، ولأن الوالي يوسف بن عبد الرحمن بن عقبة بن نافع الفهري من ولاة الأمويين، فقد أصبح الصراع القبلي الآن صراعاً أموياً وعباسياً كما في المشرق.

* الصراع الأموي العباسي:
- فتجمع دعاة العباسيين وأنصارهم قريباً من سرقسطة وهاجموا قوات الصميل وحاصروا المدينة في عام136هـ، مع أن الدولة الأموية كانت قد سقطت في سنة 132هـ، وانضم اليمنيون والبربر إليهم، فأرسل الصميل يطلب إلى يوسف مساعدته، مع أنه في الأصل يراه أخطر عليه من عامر بن عمرو ويحذر منه، ولذلك لم يقدم له يوسف يد العون، إلا أن زعيماً من القيسيين يدعى (عبيد الله بن عبد الله الكلابي) أيده بالجموع وبدأ يتحرك لنصرته، لكن الصميل لما رأى هوى هؤلاء مع الأمويين، فادعى أن هواه للأمويين أيضاً، فصار الصراع -قد امتد للأندلس- صراعاً بين الأمويين والعباسيين، وبالنهاية انتصر الصميل، بعد أن استمر الصراع سبعة أشهر تقريباً.


الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0056



قلعة على الطراز الأموي في الأندلس

* النصارى يستغلون الأوضاع:
- في هذه الفترة مات (شارل مارتل) وتولى ابنه (بابان القصير) فاكتسح جنوب فرنسة وأخرج المسلمين منها.
- وفي هذه الفترة -فترة القلاقل والاضطرابات- مات (ألفونسو الأول)140هـ وتولى ابنه (فرُويْله) مملكة ليون النصرانية وبدأ فيما بعد ما يسمى حروب الاسترداد، وكما قال الشاعر:

هي الأحوالُ إن نُبدِل تُبدّلْ على أعمالنا يُرسى الجزاء

ولاة الأندلس

الرقم

اسم الوالي

بداية الحكم

مدة الحكم

1

عبد العزيز بن موسى بن نصير

ذي الحجة 95هـ

سنة وسبعة أشهر

2

أيوب اللخمي

رجب 97 هـ

6 أشهر

3

الحر الثقفي

ذي الحجة 97هـ

سنتين وثمانية أشهر

4

السمح بن مالك الخولاني

رمضان 100هـ

سنتين وشهرين

5

عبد الرحمن الغافقي (الولاية الأولى )

ذي الحجة 102هـ

شهرين

6

عنبسة الكلبي

صفر 103هـ

4 سنوات ونصف

7

عذرة الفهري

شعبان 107هـ

شهرين

8

يحيى الكلبي

شعبان 107هـ

سنتين ونصف

9

حذيفة القيسي

ربيع الأول 110هـ

6أشهر

10

عثمان الخثعي

شعبان 110هـ

5أشهر

11

الهيثم الكلابي

محرم111هـ

10 أشهر

12

محمد الأشجعي

ذي الحجة111هـ

شهرين

13

عبد الرحمن الغافقي(الولاية الثانية)

صفر 112هـ

سنتين وثمانية أشهر

14

عبد الملك الفهري (الولاية الأولى)

شوال114هـ

سنتان

15

عقبة السلوك

شوال116هـ

خمس سنوات

16

عبد الملك الفهري(الولاية الثانية)

صفر123هـ

سنة وشهر

17

بلج بن بشر

محرم124هـ

11شهر

18

ثعلبة العاملي

ذي القعدة124هـ

10شهر

19

أبو الخطار الكلبي

رجب129هـ

3سنوات

20

ثوابة الجذامي

رجب128هـ

6أشهر

21

عبد الرحمن اللخمي

محرم129

3أشهر

22

يوسف الفهري

ربيع الثاني129هـ

9سنوات وتسعة أشهر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://baitalmaqdes.ahlamontada.com
أبو عبدالله
المدير العام
أبو عبدالله

الأوسمة : الأندلس -التاريخ المصور -3 Images?q=tbn:ANd9GcTgNl4W_xxNjelReMZGBk1xB4LnHKmJDo85ATynJ2j_hgBWgi5i

الأندلس -التاريخ المصور -3 Image

الأندلس -التاريخ المصور -3 Ebda3


الأندلس -التاريخ المصور -3 2002


الأندلس -التاريخ المصور -3 Alg7dpic-1888ec73d1


الأندلس -التاريخ المصور -3 48
عدد المساهمات : 3550
نقاط : 42874
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

الأندلس -التاريخ المصور -3 Empty
مُساهمةموضوع: رد: الأندلس -التاريخ المصور -3   الأندلس -التاريخ المصور -3 Emptyالأربعاء ديسمبر 07, 2011 8:16 pm


* عهد الولاة..حقائق وعبر:
- عهد جديد بدأ فيه نشر الدعوة وتوطيد دعائم الإسلام في الأندلس ولم يكن أقل أهمية من فتحها وإن عكرت صفوه فترات حكمتها العصبية القبلية والحمية الجاهلية.

- لقد قامت الجيوش المسلمة بفتح المدن في الأندلس لإزالة الحواجز أمام دعوة الله، ثم جاء دور الولاة لينشروا تلك الدعوة وليثبتوا أنهم ما جاؤوا إلا للهداية والعدالة والنور، فكان نتيجة ذلك أن دخلت الأفواج من أهل الأندلس تباعاً في دين الله.

لما رأى القوم جنداً فاتحين سمت أخلاقهم حكموا بالعدل واللينِ
وأيقنوا أن هذا الفتح مبعثه نور وهدى أقر الناس بالدينِ

* ونشير في هذا العهد إلى نقاط هامة:
- إن توطيد دعائم الحكم في الأندلس وثباتها أمام هجمات الصليبيين وحكام فرنسا ما كان ليتم لولا تمكن الإسلام في قلوب كثير من أبنائها، ويعد هذا إنجازاً عظيماً في عهد الولاة بلغوه بالإخلاص في الدعوة وصدق النية وحسن المعاملة، حتى وصل عدد المهتدين على يد أحد الولاة ألفي مهتد أسلم على يده، وهكذا المسلم أينما حل وارتحل سفير دائم لدينه بأخلاقه وسيرته وتعامله، يحمله على ذلك تعاليم الإسلام وحبه لهداية الآخرين..

- فإندونيسيا -أكبر بلد إسلامي- ما فتُحت بالقوة ولا بالحروب بل فتحت قلبها للإسلام بفضل رجال مخلصين وتجار مؤمنين أظهروا لأهلها الصورة الحقيقية المشرقة للإسلام، وكذلك دول شرق آسيا جميعها فتحت بالدعوة والهداية، وأرى الذاكرة تعيدني إلى بداية الدعوة الإسلامية، حين فتحت المدينة المنورة أبوابها لصاحب الدعوة محمد صلى الله عليه وسلم، وهل كان ذلك إلا بعد أن مهد له سفيره مصعب بن عمير بنشر الهداية بين جنباتها..

- أبين هذه النقطة لأننا مطالبون اليوم أكثر من أي وقت مضى بالعمل على فتح القلوب ونشر الدعوة كُلٌّ من موقعه -خصوصاً أننا في حالة ضعف لا نملك معها إلا سلاح الكلمة النيّرة بل ربما نلاحق عليها-، وقد بلغ عدد المسلمين اليوم في أمريكا وأوروبا عشرات الملايين-منهم المهاجرون ومنهم أهل البلد الذين اعتنقوا الإسلام- فلو أن هؤلاء أعطوا الصورة المشرقة لدينهم، وثبت في داخل كل منهم أنه سفير للإسلام، والتزم ذلك من يذهب إلى تلك البلاد سواء للسياحة أو الدراسة أو التجارة لتضاعف عدد المسلمين هناك ولأصبحنا قوة مؤثرة في سياسة تلك الدول، ويومها سيكون ذلك فتحاً كبيراً لا بقوة السلاح بل بفعل الدعوة ونور الإسلام.

* نحن بالإيمان أحيينا القلوب.. نحن بالإسلام حررنا الشعوب.. نحن بالقرآن قومنا العيوب.. وانطلقنا في الشمال والجنوب.. ننشر النور ونمحو كل هون.. مسلمون مسلمون مسلمون...

* الفكر الخارجي فكر قديم حديث، كانت نشأته في الخروج على علي رضي الله عنه، ومازال ممتداً حتى اليوم يشق عصا المسلمين ويخلع طاعة الحاكم لأي سبب ولا يرعى حرمة لجماعة المسلمين ولا لدمائهم، وأخطر ما فيه أمران:
1- تكفير المسلمين على كبائر الذنوب بل بالغوا في الشطط فأصبحوا يكفرون كل من خالفهم، ونرى أثر ذلك في تقسيم المسلمين إلى طوائف يكفرون من شاؤوا منهم ويسبغون الألقاب والحمد على من يشاؤون، وسبب ذلك كله ضحالة علمهم وضيق أفقهم.
2- اعتقادهم جواز الخروج على الحاكم لأي اختلاف معه في الفكر أو المنهج، ونشهد اليوم مآسي مؤلمة ودماء مسلمة معصومة تراق على أراضي المسلمين، ومن هنا أوجه دعوة ناصح مشفق، دعوة أخ يرى الفرقة والدماء في فيذوب قلبه حزناً وأسى، أوجه دعوة إلى شباب المسلمين وحتى علمائهم أن ينبذوا التعصب الفكري واحتكار الحقيقة، ويحفظوا حرمة الدماء التي حفظها الله عز وجل، ألا يكفي أن يستبيح أعداؤنا دماءنا في كل مكان حتى نستبيح دماء بعضنا البعض؟.
* أما أدرك عقلاؤنا آثار تحزبنا وتقاتلنا عبر التاريخ حتى وصلنا إلى ما نحن فيه؟.

- ما حدث في حصار الخوارج لبلج بن بشر في سبتة حيث طلب المؤن والطعام من حاكم الأندلس عبد الملك بن قطن فما أمده بشيء!!! فتألم أحد التجار لما يحدث للمسلمين وأرسل لهم سفينتين فيهما الطعام والمؤن فلما علم عبد الملك بذلك أعدم التاجر!!، أهذه الرحمة التي وضعها الله في قلوب المسلمين لبعضهم البعض؟، أهذا هو التواصل والتراحم الذي تحدث عنه النبي صلى الله علي وسلم؟، إن هذا الماضي الأليم يتكرر اليوم بصور أخرى حيث تحاصر البلاد المسلمة اقتصادياً وسياسياً بقرارات جائرة وتصنيفات حاقدة وإخوانهم المسلمون يمنعون عنهم كل أنواع المساعدات مع أن الإسلام نسب ورحم بين أهله.
- أليس من المعيب واللؤم أن يمنع المسلمون أموالهم عن إخوانهم المحاصرين في فلسطين لا لشيء بل لإرضاء الغرب؟
- إن غنى الأغنياء الممسكين عن أخوانهم في فلسطين وفي كل بلد إسلامي محاصر أو محتاج هو دليل لؤمهم لا غناهم.
- إن كل دينار يدفعه المسلم لإخوانه المستضعفين يأتي يوم القيامة يقول: يا رب أنا إيمان فلان.
فاللهم انشر الألفة والمحبة بين عبادك


الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0057


الخوارج يغدرون بالمسلمين في سبتة

الأندلس -التاريخ المصور -3 Andalus-0058

أهم المعارك والأحداث
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://baitalmaqdes.ahlamontada.com
 
الأندلس -التاريخ المصور -3
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بيت المقدس :: منتدى التاريخ-
انتقل الى: